مشاهدة لمشاركة منفردة
  رقم المشاركة: (901)  
قديم(ـة) 26-07-19, 02:32 PM

صورة سُلطة ضمير الرمزية
 
سُلطة ضمير
2015-01-15

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 318
تم الإعجاب بـ 340 مشاركة له من قبل 540 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Aug 2017
مـقـر السـكـن: • مُختطف •
المــشــاركـات:634 [+]
تقييم العضوية: 4429
قـوة الترشيـح: سُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصفسُلطة ضمير لديه سمعة تفوق الوصف
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: عندما يَحِنُّ الماضي!

اقتباس
المشاركة الأساسية كتبها تنهدات الأمل
للتو عاد ابني من رحلة ريفية خارج المملكة (رحلة الريف التركي) برفقة مدربين تربويين متمرسين وبإدارة واحد من أشهر الرواد في مجال التربية الأسرية وكانت تطلعاتنا عالية لهذه الرحلة، وخاصة أن من أساسياتها ما يلي:

"قوتي وحماسي في رياضتي
التجديف بالنهر Rafting
المشي على الجبال Hiking
اكتشاف غابات الصنوبر
صلاتي أولويتي
كيف أدير وقتي وأنجز عملي ؟
حواري الناجح مع الوالدين
تعاملي مع أجهزتي الالكترونية"

في بادئ الأمر، كان المفترض أن يسكن الفتيان في فندق خمس نجوم، ولسبب غير معروف تم تسكينهم بفندق أربع نجوم دون إخبارنا، الأمر الذي جعل الشك يساورني حيال هذه الرحلة.

قبل بداية الرحلة بعشرين يومًا، قامت إدارة البرنامج بإضافة الآباء إلى مجموعة في منصة الواتس أب، وفي رأيي أن الخطوة كانت متأخرة، حيث كان من المفترض عمل المجموعة قبل موعد الرحلة بشهرين على الأقل لكي يتسنى لأولياء الأمور معرفة متطلبات الرحلة ولكي يتم الردعلى استفساراتنا.

بعد أن تم تسليم الابن لقائد الرحلة، أصبحنا على تواصل معه عبر الهاتف وكان في بداية الأمر مستمتعًا إلى أن قام المدير بعمل تغيير في مجموعات الفتيان، فانتقل من مجموعة كانت في عمره إلى مجموعة أخرى تكبره عمرًا، فأصبح ينام ويستيقظ معهم، الأمر الذي أحزننا كثيرًا، خاصة وأنه بدأ بمحاكاتهم وأصبح لا يرغب في الاستمرار بالرحلة بسببهم على ما اعتقد.

ولوحظ عدم استغلال الوقت بشكل أمثل في الرحلة، فعادة في رحلات التخييم الريفي يكون العيش في البرية، لا في الفنادق، أيضًا، كان جدول الرحلة اليومي يبدأ من الساعة الحادية عشرة صباحًا (باستثناء جلسة تفسير لمدة خمس دقائق بعد صلاة الفجر، ثم النوم والاستيقاظ عند التاسعة للأفطار).

وفي كل يوم، كان الفتيان يسبحون مساءً، وهو أمر لم يعجبني، فالآباء لم يرسلوا أبنائهم لكي يقوموا بالسباحة.

كذلك لوحظ تأخرهم في النوم وهذا بدوره سبب لتأخرهم في الاستيقاظ!

العجيب أن كثيرًا من الآباء أعجبوا بالرحلة في نهايتها وذكروا أن أبنائهم كانوا مستمتعين بها (أعزو ذلك إلى البعد الجغرافي، حيث كان معظم الفتيان من دول عربية.)




مرحبا صديقي العزيز ..
بداية ألا تعتقد أن الابن عبدالعزيز مازال صغيراً على السفر لوحده والابتعاد عن والديه لأيام مستمرة ؟
خاصة أنه من الصعب تواجد الأبناء تحت أعين المشرفين طوال الوقت ..

توقيع » سُلطة ضمير

اضغط هنا لمشاهدة توقيعي



اسألوا الله أن يجنّبكم ظلم أحدٍ من عباده بفعل أو بقول أو بظن ..!
.
.
.
.


15-01-2015 Qassim


الرد باقتباس