الرجوع للأعلى


قائمة الأعضاء المشار إليهم

 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  رقم المشاركة: (1)  
قديم(ـة) 02-03-12, 11:53 AM

 
محظوظة ومبروكة
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 557
تم الإعجاب بـ 93 مشاركة له من قبل 139 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Dec 2011
مـقـر السـكـن: درب التبانه
المــشــاركـات:1,608 [+]
تقييم العضوية: 751
قـوة الترشيـح: محظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتها
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
أسرار الطاقة

1- الطاقة و العلاج بالطاقة
2- علومها و أسرارها
3- علاقة ذلك كله بالهالات التي يحملها كل مخلوق من جماد و نبات و حيوان و إنسان
4- طاقة الحب و الكراهية
5- هالة الإيمان و التقوى
6- ذاكرة الإنسان و تأثيرها على الجسد


عندما نتكلم عن الطاقة , هي : الصيغة أو المصطلح المثبت أو المتفق عليه عالمياً , ما يسمى بالموجات الكهرومغناطيسية
وهي إحدى أشكاله , الضوء الذي من حولنا , وهي الحالة الوحيدة التي تقريباً الكل يشاهدها بعيونه ,
ما دون ذلك لكل شيء في هذا الكون له طاقة خاصة فيه ,
هذه الطاقة إن كان هذا الشيء حي أو ميت , جماد ,
كلمة , فكرة ,إحساس , سلوك .

مثال: الآن المكان الذي أنت فيه الآن لكل درجة من الألوان له طاقة , ولكل شكل من الأشكال له طاقة ,
و أنت تشكل طاقة . فمعنى هذا أن هذه الطاقة التي تراها أمامك قد تؤثر عليك وقد لا تؤثر على شخص آخر معك , إذن ,
حسب تقبل الجسم وحالة الجسم ,

فمثلاً أنت تدخل لمكان , ترتاح , غيرك يدخل نفس المكان يضيق !! لماذا ؟
إذن يوجد هناك ما يتوافق مع الطاقة و يوجد هناك ما يختلف مع الطاقة .
الألوان !! ماذا تفعل بالإنسان ؟ الألوان شيء عجيب جداً , مثال بسيط , إذا وضعنا اللون الأصفر في حجرة النوم ,
ثق تماماً بعد مدة سيصيبك الأرق و عدم النوم , لماذا ؟ لأنه يهيج الجهاز العصبي , وهو مسؤل عن طاقة التفكير عند الإنسان ,
أنت تريد أن تنام تهدأ أم تريد أن تفكر ؟!! مثال آخر , اللون الأحمر موضوع في مكان العمل ,
أنت تريد أن تهدأ , تعمل , تنتج , اللذين لديهم الضغط المرتفع اللون الأحمر يهيج زيادة , يصبح انفعالي ,
و إذا كان الإنسان عصبي زادت العصبية عنده . إذن أنت تريد أن توازن أم تريد أن خلل؟!

لذا علم الطاقة علم واسع يحمل الكثير , كالعلاج بالألوان , العلاج بالأشكال , العلاج بالأحجار ,
العلاج بالطاقة الحيوية النابعة من الكفين , النابعة من الجسم , النابغة من الدماغ .

خصائص الطاقة : أنها لا تنفذ , لا يحدها حدود , ولا تقيد بمكان أو زمان , و هي مادة و هناك عدة أجهزة تقيسها .
فإذا قلنا أن المادة لا تفنى ولا تستحدث من العدم إذن الطاقة من أين تأتي ؟!

تأتي من خلال التفاعلات الداخلية لدى الإنسان , كعمليات الأيض تنتج طاقة ,
عملية التنفس عندما يدخل الأكسجين داخل الجسم فيبدأ يتفاعل مع الجلكوز والسكروز يولد طاقة ,
فجميع الفكرة داخل الجسم تعطي طاقة , فتعطي مجال هالي , هو هذا المجال الذي نتفاعل به مع الأشياء من حولنا .

هل الطاقة في الجسد أو الروح ؟! كل شخص له طاقة الروح له طاقة الجسد , تكوينة الجسد كذلك من الفكرة لها طاقة , من الأحاسيس لها طاقة ,
و من الشيء العجيب سجلاتك الماضية كلها التي في حياتك لها طاقة ! فتؤثر عليك إما ايجاباً أو سلباً ,

فهذه من أهم المعلومات التي يجب أن نفهمها , الشخص الذي طوال حياته متألم وكئيب وحزين , كيف نرى طاقته ؟
نحن نرى الشخص نقول : ماذا بك
اقتباس
مسود

؟! أي لونه أسود !!معناه أن النور الذي لابد أن يشع من جسمه خافت ,
فنشاهد عكسه تماماً شخص لون بشرته سوداء فنقول : ماذا بك اليوم
اقتباس
منور

؟! لديك شيء غير طبيعي !! ,
إذن هي عملية خروج شيء من الداخل إلى الخارج .

دعونا نرى الطاقة في تجربة بسيطة جداً , وهي عبارة عن أن نحضر حجر كريم و نلفّه بورقة مناديل ونشعل الولاعة تجاه هذا الحجر ,
نلاحظ أن ورقة المناديل لم تشتعل !! فورقة المناديل ملامسة تماماً للحجر , ونحن وجهنا اللهب توجيه مباشر , ومع ذلك لم تشتعل ورقة المناديل ,
فلماذا ؟ الجواب هو أن قوة موجات الحجر عاملة شيء من الهالة أو الغلاف حول ورقة المناديل ,
وهي أقوى من اللهب , فلو أتينا بشعلة أقوى قد تتجاوز حدود الموجات الخارجة من هذا الحجر ,
نوضح أكثر أن هذا الحجر له مسافة موجية بحدود 15 سنتيمتر ,
فدخلت ورقة المناديل بحدود هذا المجال فحميت بموجات الحجر ,
فموجات الحجر وذبذباتها العالية أعطت مسافة معينه , و لكل حجر موجات معينة هناك أقوى من هذا الحجر وهناك أضعف منه ,
كذلك الإنسان لديه طاة عالية جداً وقد تضعف في بعض الأحيان .

تأثير الطاقة الإيجابية و الطاقة السلبية :
مثلاً , دخل عليك شخص فتشعر أن هذا الشخص لديه طاقة منفرة للجميع , أو يعكر مزاجك ,
و هناك شخص يدخل عليك وتشعر بالراحة والإبتسامة , فتشعر أن المكان الذي يوجد فيه مريح , فهذا له علاقة بالطاقة طبعاً .

هناك مشهد بسيط (يقول المدرب) في إحدى الدورات , الموجودات تأذوا من إحدى الحاضرات , يقولون طاقتها سلبية عجيبة !! ما بها ؟
فقابلتها تلك السيدة , فيقول : أنا تأذيت !! أحس بموجات مثل الشوك بجسمي , فتعجبت من هذه الموجات السلبية العالية ,
فعملت لها جلسة استشارية خاصة بها , فاكتشفت أنها تعاني من أكثر من 12 سنة ضغوطات العمل !!
فتولدت هذه النقطة الحساسة , فتولدت هذه الموجات الإيجابية إلى موجات عدائية , أصبح الآن الزميل
عندها عدو أي أن هذا الزميل شخص سلبي في هجوم فيه نقد في ....إلخ , إذن توجه موجاتها ليس بالإيجاب بل بالدفع السلبي ,
لدرجة أن أصبحت كالشوك !! فإحساس جسمي بالشوك منها هذا كان من قوة السلبية الموجودة لديها ,
فأثناء تنظيفنا للملفات الداخلية للدماغ , باستخدام تقنية العقل الباطن , فإذا بهذه السيدة مختلفة تماماً , الوجه بشوش ,
احساسك عندما تراها , تراها
اقتباس
منورة

, نفسيتها هادئة , أين الشوك أين العداء ؟ ليس موجود انتهى
, فنحن قلبنا الموجات السلبية إلى موجات ايجابية ,
لمصلحة الإنسان , لكي عندما تقبل على شخص تنحب وليس تكره أو تبغض .

فهنا يرد سؤال : إذا دخل عليك شخص ولديه طاقة سلبية وعكر مزاجك , كيف تتصرف ؟ وهذه من أجمل الأسئلة التي يسئلونها الناس ,
الجواب : لا تركز على هذا الإنسان أنه سلبي , فإذا ركزت على ذلك فأنت سوف تسحب موجاته السلبية , فستتأذى أنت ,
فلذلك يجب أن نركز على الموجات الإيجابية ونركز على أنه ايجابي , فإذا أطلقت موجاتك الإيجابية تجاهه ولو ذهنياً سوف يتغير هذا الشخص .

وهذا يحدث كثيراً خاصة في العلاقات الزوجية , مثلاً : الزوجة تجزم بإصرار في بالها أن الزوج سلبي الزوج عصبي , فنقل لها لا ,
ركزي بداخلك باستطاعتك على تغيير هذا الشخص , سبحان الله بعد مدة يهدأ !! إذن هي كفة الميزان , أين هي التي ستغلب ,
طبعاً هي التي تعمل معك , فأنت وجه الإيجابية للناس , فسترى سلوكياتهم ستتغير بتلقائية .

يقول أحد المتدربين على علم الطاقة بأخذ الدروس و الذهاب للدورات : أنه بدأ يتعلم علم الطاقة تدريجياً , بدأ يطبق كل الذي في الدورة كل الكلام ,
بدأ يستشعر الطاقة بدرجة عالية , بدأ يحسها في جسمه , بدأ يكونها , بدأ يسهر الليالي لإكتساب الطاقة ( طاقة الليل الساعة الثانية ) ,
يريد أن يراها يريد أن يشعر القوة الداخلية التي يمكن أن يصل إليها ,
بدأ تدريجياً حتى وصل للمرحلة التي يردها في علم الطاقة , اكتشف في هذه الفترة كمية الطاقة الموجودة عند الإنسان ,
موجودة عنده داخلياً , كيف أن يكتسبها و يقويها ,
ويصل إلى الشيء الذي يريده , وبدأ يتخلص من الطاقة السلبية التي فيه وبدأ يغير حياته 360 درجة خلال فترة معينة من الزمن , انتهى .

فهذا المهم أن يتغير أسلوب الشخص من السلبي إلى أسلوب إيجابي ,
وليس شرط أن الإنسان سلبي , قد يكون عادي ولاكن تريد أن تتحسن أكثر , تنتقل من الإنسان العادي إلى انسان فوق العادي ,
فهذا الشيء بيدك , فقط تعلم التقنيات اقتنع بها طبقها ,فتلمس أشياء عجيبة .

فبالنية الصادقة و الإرادة القوية للحصول على الشيء الذي يريده بتكوينه وتطويره فستسير أموره بدرجة سلسة جداً .
دائماً نقول أن الإنسان فكرة , يعني فكر الإنسان هو الذي يحدد كل ما يأتي بعد ذلك ,

أي أن الإنسان إذا فكر في شيء إيجابي سيكتسب المشاعر الإيجابية وستكون كل سلوكياته وكل الطاقة التي يصدرها للآخرين حوله تكون إيجابية ,
مثلاً ممكن أن تصحى من النوم الصبح و تتوقع أنك تكون أنت بسبب حلم حلمته بالليل كان فيه شيء جميل سيحدث لك اليوم ,
فستتغير مشاعرك تغير جذري و طوال اليوم تظل في المشاعر هذه ,
و كل الناس خلال مرورك بهم أو تعاملك معهم سيكتشفوا أنك في حالة مختلفة و أنك شخص إيجابي .

إن الإنسان مكون من ثلاث طبقات أو ما تسمى بالهالات :
1- الهالة الأثيرية : التي تحيط بجسد الإنسان وتبعد عنه مسافة 2 سنتيمتر إلى 5 سنتيمتر و ممكن أن بعض الأشخاص يرونها ,
فممكن أن نتساأل كيف يرونها , طبعا هي تحتاج إلى تركيز و هدوء , فممكن الإنسان العادي يراها ليس شرطاً أصحاب الإختصاص .
فهذه الطبقة الأثيرية لا تنطفيء إلا بعد ممات الإنسان .
ثم تأتي طبقة أخرى تسمى طبقة 2- هالة المشاعر : فهذه مشاعرك هي التي تحدد الطاقة هذه سواء أكانت مشاعرك إيجابية أو سلبية ,
فكما ذكرنا أن المشاعر هذه تتكلم فيها أفكارك , فأنت إذا فكرت في أشياء إيجابية فمشاعرك ستكون نفس النوع و ستؤثر بالذين حولك ,
فإذا أنت انسان سعيد فستسعد الذين حولك , أما إنسان حزين والله لو أنهم سعيدين سيحزنون معاك ,
فستعكر جو المجموعة كلهم .
نأتي للهالة الأخيرة وهي 3- الهالة الروحانية : فطبعاً هذه لا تلقاها إلا عند الأشخاص المتدينين , الهالة هذه ممكن أن تسمى أيضاً بالهالة الدينية ,
فهذه تنظم كل الهالات التي تحتها , فطبعا ً لو نتكلم عن الطاقة فالإنسان له سبع مراكز للطاقة ,
فمثلاً الحجر الذي تحدثنا عنه في السابق له مركز واحد أي أن الذي منع احتراق ورقة المناديل هو مركز واحد , يأتي بعده النبات له مركزين طاقة ,
ثم الحيوان له ثلاثة , فالله كرّم الإنسان بسبعة , ما يسمى ب ( الشكرات ) , القمة وهي التاج , التي هي الطاقة الروحانية ,
التي تنظمها صلاتنا و تعبدنا و أدعيتنا و خشوعنا في الصلاة و قرآءتنا للقرآن ,
وليس مشترطة للدين الإسلامي بل مشترطة لكل الأديان عند الناس , فكل شخص متعبد تنشط عنده ( شكرات ) فعندما تنشط الشكرة هذه ,
تنظم كل (الشكرات) , أو مراكز الطاقة الست هذه الباقية في جسم الإنسان , فانظر سبحان الله
أن الإنسان عندما يرجع للصلاة و الإتصال بالخالق أو الإتصال كما يقولون بالعقل العالي فسبحان الله ستنتظم تنتظم كل حياته من الأساس ,
فعندما تغيب عنه هذه الأشياء ويصبح مركز على (الشكرات) الدنيا التي طبعاً فيها الشهوات ,
فسيقترب للأرض أكثر من إقترابه للسماء , فسبحان الله تسوء حالته من كل الجوانب .


تمر على كل الناس أحداث كثيرة , بعضها مؤلم وبعضها سعيد و مفرح ,
فما مدى تأثيرها بالصحة النفسية و ما مدى تأثر الجسد بمجمل هذه الأحداث ؟ الجوا ب , في كتاب
اقتباس
بصمة الأحداث و ذاكرة الجسد

فيه من العلاجات و الأحداث و الوقائع العلمية الملوسة بالإستشهادات , يقول المعالج : مثال ,
الآن البعض يشتكي من آلام معينة بالجسم كالصداع كتعب عام بالجسم , مشكلة كلى , مشكلة قلب أي شيء . طبعاً طبياً لها مدلول معين ,
ولاكن السؤال المهم و دائماً أسأل كثير من الأطباء في هذه المسألة ,
قبل أن تصف هذا الشيء طبياً ما السبب الرئيسي قبل السبب الطبي ؟
إذن عندما نسأل الشخص ما الذي حدث في حياته نجد هنالك حدثت أحداث معينة ,
هذه الأحداث مسجلة في ذاكرة الإنسان , إذا الإنسان أدركها , قد لا يدرك الإنسان ما حدث له , فيقول أنا لا أذكر , فيقول لاعليك جسمك يذكر ما حدث !!
فإكتشفت الآتي , مثال في الأورام , لماذا المرض الفلاني موجود في الدماغ ؟ لماذا في العظم ؟
لماذا في الرئة ؟ لماذا في الأمعاء ؟ هل تعلم لماذا ؟ وجدناها بالذات عند من يفقد عزيز !! فممكن أن تسألوا سؤال ,
الناس تفقد أعزاء فلماذا ما زالت تختلف الإصابات ؟ فإكتشفت الآتي : أقول للشخص : الشخص الذي فقدته ماذا كان يمثل لك ؟!!
( فننتبه لهذه الجملة فهي من أخطر الجمل , فإذا قال : كان يمثل لي (حياتي)
فنستنتج أن الإصابة موجودة بالعظم !! ما يسمى بسرطان العظم , أما إذا قال :
كان يمثل لي (ذاتي) نستنتج أن الإصابة تكون في الأمعاء !! و إذا قال : كان (يشغل ذهني ويشغل حياتي) ,
إذن تكون إصابته بالدماغ , وهكذا يمكننا أن نحدد مكان الإصابة لماذا في هذا العضو و ليس في ذلك العضو .
نعود للحديث عن الأورام ,
سأقوم بشرح بسيط أولاً , إذا كنت في جلسة في مكان ما على يمينك شخص و على يسارك
شخص ففي هذه الجلسة ستكون بينك وبي الأشخاص الذين معك (خيوط موجية) من الطاقة
و تصبح الذاكرة التي عند الشخص الذي بجانبك تتعرف على الذاكرة التي عندك , بعد مدة يصبح المجال المحيط بنكم ثابت ,
و إذا أي شخص منك تحرك حركة معينة تصبح موجاتك فيها خلل معين .
فاكتشفت الآتي , عند الناس خاصةً السيدات , لماذا يظهر هذا الورم في الصدر في هذه الجهة وليست فتلك الجهة الأخرى ؟
فالورم يظهر في جهة معينة !! فنجد أن الشخص العزيز الذي كان يشغل حياة هذه السيدة , كان يتواجد في تلك الجهة التي أصابها الورم ,
يقول : إحدى السيدات أصابها في الجهة اليمنى , عندما سألتها هل حدث شيء في حياتك ؟ قالت : أبي توفى من سنتين !!
أين كان يجلس الأب ؟ قالت : غالبية وقته جهتي اليمنى , الآن أنظر ما ذا حدث , هذا الشخص كان في هذه الجهة و عزيز ,
إذاً ميولي و اتجاهي ناحية هذا الشخص , هذا الشخص الآن فقد , و هذا الشخص كان يكّون لي أحاسيس جميلة ,
عندما يفقد يصبح لدي خلة موجية , الخلة الموجية هذه تحتاج إلى تعويض , هذا التعويض تظهر كتلة من الجسم تعوض هذا الخلل ,
و لو سألت لماذا بجهة الصدر تحديداً ؟ الجواب لأن السيدة هذه كان يعني لها الأحاسيس , و ليس بالذات و لا التفكير كالسابق .
ولو سألنا الأطفال الرضع من أين أتى لهم ؟ و لماذا السرطان تحديداً و ليس أمراض أخرى ؟
يقول المعالج والباحث في علم الطاقة : ندخل الآن في أعماق يمكن البعض يتعجب منها ,
وهذه من إثباتاتي و أبحاثي وجدته بسبب الأم وتفكير الأم , مثال أو مشهد بسيط , أم في الثلاثينات مصابة بالقلق ,
تقول : انظر لهذا البيت الجميل والزوج الطيب و نعمة الأولاد , ولاكن أشعر بالقلق , فنظرت لوضعها عندما كانت في بطن أمها بالموجات ,
قلت لها عودي للوراء عندما كانت أمك حامل فيك , قالت بالشهر السابع , كانت حزينة , وطبعاً الجسم يسجل كل شيء ,
كانت تقول (بنت) !! في بطني (بنت) !! بُلّغَتْ الأم فكانت مستاءة , فطبعاً عالجتها إلى اللحظة الحالية , فتعجبت القلق انتهى ,
قالت : ولاكن أنا أحب البنات !! قلت : حبك للبنات لسد العقدة , التي خلفتها أمك .
الآن هذه المسائل الناس لا يستوعبونها , لاكن قد أثبتت وبدأ المختصين يعالوجونها .
سؤال يرد : كيف نستطيع أن نكون أسوياء في حياتنا و نخلف أيضاً شخصية سوية ؟
يقول المختص : أنصح هذه الأم والأمهات الأخرى ثم الأزواج , الأم لاتنفعلي ولا تفكري بأي سلبية , مثال ,
تخيل معي أخي لو أن الأم حامل وتمنت أن أوجل هذا الحمل ماذا يحدث ؟ بقول : إحدى الحالات التي أتتني يحدث عدم نمو كامل للجنين ,
احدى الأمهات لديها هذه الحالة , قلت لها إبحثي لابد أن هناك شيء تمنيتيه , قالت نعم , أن يؤجل الحمل ولم يتأجل ,
فتأجل عند هذا الطفل نمو شيء معين في جسمه .
الآن نقول للزوج : لاتحاول أن الأم تنفعل لأن جميع الإنفعالات يسجل بهذه الكتلة اللحمية بالداخل , والتأثيرات هذه تأتي من الأم أكثر من الأب ,
و لأن الأم هي صاحبة الأحاسيس و الإنفعالات , و من يغذي الطفل بالدم و الغذاء , هي الأم هي الوعاء , فتأتي تأثيرات خارجية فتنصب في هذا الجسم ,
فيجب علينا أن تكون الأم هادئة , فيقول : لو كان باستطاعتي لو وضعت للأم مكانة خاصة إلى أن تنجب , بعيدة عن الضغوطات , بعيدة عن الهموم .
فالرجال لايشعرون بمشاكل الوحم و غالباً لايدركوا كيف يتعاملون مع الزوجة في هذه الفترة التي تكون مابي 3 إلى 4 شهور ,
فيجب على الزوج تفهم هذا الوضع ,
فهذا بالطبع يؤثر على الجنين بردة فعلها كعدم تقبله فهي ستكون ردة فعل سلبية بلا شك . فبحسب تألمها هي : هل تألمت ذهنياً ؟
تصبح عند الطفل اصابات ذهنية ,
فالآن عندما نتكلم لانقول لابد أن يحدث لأن اللطف من الله عز وجل , و لابد أن هناك أشياء ستتعدل لاكن الإحتمالية تكون كبيرة جداً ,
و إذا كان تألمها نفسي يصبح في الصدر ,
و إذا كان ذاتي يكون في الأمعاء ,
و إذا كان كياني يكون في مناطق العظام و العضلات و ما إلى ذلك تنتقل هذه الآلام ,
ففي حالة من الحالات جلد طفل كأنه جلد سمكة جالوا أهله في العالم و لم يجدوا له سبب ( سبحان الله ) فيقول : سألت الأم سؤال بسيط ,
عندما حملت به كيف وضعك مع زوجك ؟ قالت : مشاكل في مشاكل قالت تمنيت أني لم أحمل به !! قال : إذاً هذا هو السبب .
فعند حدوث موقف سلبي انفعلت فيه لابد أن تتعلم كيف تتجاوزه فهناك تقنيات تقطع الستلسل الموجي السلبي ,
من عندما كان الطفل في بطن أمه و فعند قطع هذا التسلسل الموجي السلبي ,
تبدأ تتشكل موجات إيجابية , فالجسم يتنفس من جديد , فيبدأ بمسح القديم ,
لأن الله خالق الجسم يعالج نفسه بنفسه !! فالإنسان عبارة عن برج بث بشري , يصدر ذبذبات إيجابية وسلبية ,
الأفكار التي تصدرها أنت لها شفرة معينة , فإذا حاولت تستقطب أفكار إيجابية , كل الأفكار الإيجابية المتواجدة بالكون سوف تستقبلها ,
والعكس الصحيح فبالتالي دائماً يجب أن نفكر نحو الأشياء إلإيجابية لا السلبية .
إذن علم الطاقة علم واسع و حيوي , أي يغير شخصيتك تماماً , و أن الشخص بداخله يستطيع أن يغير من حوله ,
مثلاً في العمل : في تقبّل الأشياء , في طبيعة الإنسان هالة , تتكون من موجب و سالب , فإذا أنت تحكمت بالموجب ,
حولت حياتك كلها موجب فتكون حياتك خضراء . فالهالة تستطيع أن تتحكم فيها توسعها تقويها و هكذا .
العقل الباطن : هو مركز العواطف و الإنفعالات و الهواجس و يمكنه أن يتحكم بنا ,
فيمكننا أن نعرف العقل الباطن بجملة بسيطة , هو سلوك الشخص في هذه اللحظة هو ناتج عن ما خزنا في العقل الباطن ,
ردة أفعالنا , أسلوب كلامنا , حوارنا , تفكيرنا , منطقنا, أكلنا ,نومنا, حربنا , كل شيء هو مبني على تلك الذات الموجودة بالعقل الباطن ,
التي منذ كنا في بطن أمهاتنا إلى هذه اللحظة يخزن في ذاته .
لايوجد شيء يعمل بدون ذات , الكمبيوتر , الأجهزة الآن الضخمة
اقتباس
ناسا

تظهر أقمار صناعية تعمل على ذاتها .
ما هي الداتا صح أم خطأ هي نرى سلوك الشخص سلبي مباشرة ,
الأمهات يردن أن يبدلن سلوك الأبناء بتغيير السلوك , فنحن ننصح الأمهات أن لا يلمسن السلوك اطلاقاً ,
و مثلاً المدير يريد أن يبدل سلوك موظف , يأتي بالسلوك لا , لأن السلوك هو نتيجة ,
بل ألمس الفكر , أبدل الفكر , لماذا ؟ الجواب في هرم التفكير أو مثلث التفكير أعلاه التفكير و أعلاه من جهة اليمين الشعور ثم
السلوك من جهة اليسار وهذا الأخير السلوك يستجيب للشعور و التفكير و الشعور والسلوك كلاهما يستجيبان للتفكير ,
فمثلاً ما أعطيتك من معلومة تولد لك إحساس , تولد لك سلوك , الآن عندما أبشرك بشيء كيف تتلقى البشارة ؟
هل تتلقاها بقلبك بجسمك أم بالآذان والسمع ؟ إذن هناك حواس ففكرت بها فانبسطت وسررت أو ضقت , حسب المعلومة ,
ماهو العقل الباطن , العقل الباطن هو أنت بكل بساطة , هو أنت كيفما ملئت به عطاك سلبي أم إيجابي ,
هكذا تفاعل الإنسان مع تلك المعلومات المخزنة في العقل الباطن ,
إذن هو عميق و كثير من الناس تجهل , وكذلك هناك فلسفات عميقة حول مسألة العقل الباطن و تأثيره .
العقل الباطن هو هبته سبحانه وتعالى للإنسان , فالإنسان مخلوق تحكمه العادة ,
فكل عاداتك أصلاً تنبع من عقلك الباطن , إذن عندما نتكلم عن العادة نتكلم عن الروتين , عن أفعال تتكرر فترة معينة ,
فأصبحت عادة , فالعادة هي التي تحكم , فنرجع إلى الأساس العادة هذه من أين أتت؟ أتت من الأفكار ,
فتصل إلى يوم من الأيام أن تفكيرك يصبح عادة , فعندما تبدأ بالتفكير الإبداعي ,
تبدأ بإعطاء أفكار جديدة في مكان عملك في بيتك , تجد أنه يوجد نوع من الناس ترفض الشيء هذا ,
بسبب أنهم أناس سيئين أو أي شيء آخر , لاكن أن الإنسان متعود على العادة ,
فلما دائماً نلاحظ أن كبار السن يرفض تغيير عاداته و يرفض أن يدخل في نظام معين فسبحان الله ,
يعزل نفسه من الآخرين فيعيش في عالم غير العالم الموجود فيه الآن .
نعود لنقول أن الإنسان فكرة , و عندما يصل تفكيرك ليكون نمطي أي معناه إعادة تفكير ,
فأنت تغير الشيء هذا و تبدأ بالتفكير الإبداعي , بتغيير أفكارك للأحسن .
وقد يرد سؤال : هناك أناس كثير لا تستطيع أن تتحكم في تفكيرها , فكيف الإنسان يمكنه ان يتحكم في تفكيره؟
الجواب نعود للهرم أو المثلث التفكير يقع في أعلاه و المشاعر في يمينه و السلوك في يساره , نجد سبحان الله أن التفكير متى يغير عندمنا
تطغى المشاعر عليه و تطغى على العقل , يصبح الإنسان (غير بشري) , لذلك الإنسان يجب أن يحكم الإثنين العقل و العاطفة والقلب , وهذا هدف إدارة الأسلوب ,
فعاطفة عندما تطغى على العقل يغيب العقل .
وقد يرد سؤال أيضاً هناك ناس خاصة بين الأزواج , يحب زوجته كثيراً من حيث الشعور , لاكن سلوكه لا يشمل شعوره , فكيف نفسر ذلك ؟
الجواب , نعود لمشاعر الإنسان عندما يحب شخص لدرجة معينة , يخشى عليه من الضياع , فأنت تريد هذا الشخص ولا تريد خسرانه ,
فمن هنا تنتج الغيرة الزوجية و الحسد وما إلى ذلك .
نعود للتفكير , مثلاً إبنك عندما تضربه , وتحرمه من شيء ,ليس كرهاً فيه بل حباً فيه ,
فالإبن يستنتج بعد فترة , لذا عندما كنا أطفال كنا لا نعلم شيئاً , فكنا نقول لماذا أبي ضربني ؟ لماذا عاقبني ؟
لاكن عندما كبرنا الآن ندعو لهم , فالضرب والعلم هو الذي تعلمناه منهم , فأثر فينا وه الذي عطانا حياتنا الآن النمط السوي .
نعود ونتكلم عن العاطفة والوسواس أو الأفكار السلبية ,
فنحن عشنا حياتنا في نظام %80 من حياتنا سلبي و %20 من حياتنا ايجابي ,
فالغرض هنا كيف نحول التفكير إلى إيجابي ؟ كلنا نحتاج إلى إعادة تنظيم لتفكيرنا ,
أجلس مع نفسك , أعد برمجة حياتك لأن حياتك الآن برامج , برامج سواء تعلمناها من والدينا أو أصدقاؤنا , فكيف نعيد البرمجة ؟
لو انتبهنا من أين نعيد برمجتنا و فهمنا أن هذه البرمجة ليست برمجتنا , و أن هذه البرمجة برمجة غيرنا ,
فنلجأ إلى ما ذا أريد أنا نفسي , السؤال الأهم تحديد ماذا أريد ؟ أنا لا أتكلم عن حياتي التي انجزتها الآن ,
لاكن هل أنا وصلت للذي أنا أريده و وصلت له الآن ؟ هل هذه الحياة التي أنا أريدها ؟ إذاً لا , أنا ماذا أريد بالضبط ؟ ما الحياة التي أنا أريدها ؟
أنا أريد أن أكون غني , متعلم , متزوج , لدي أبناء, بيت...إلخ أول خطوة أن أحدد ماذا أريد ؟ برمجتي أنا ما ذا أريد ؟
ثم أبتديء انفذ الذي أنا أريد أما أن أحلم و أشاهد فلان و أقول ياليت أنا عندي مثل فلان و أنا لا أعمل شيء !! لا ,
يجب أن تعرف ماذا تريد تعرف ما الحياة التي تريدها , بعد ذلك تعمل للوصول إلى هذا الهدف , ويجب أن تعدد ماذا تريد في حياتك ,
فممكن أن تستفز , أن تظلم , فلا عليك أنت الآن واعي , أنت مذا تريد بالظبط .
النقطة الأخرى وهي من أخطر النقاط للناس و هي البحث عن اللآلئ و الياقوت و الأماس ,
لكل واحد منا أحداث جميلة , لماذا دافنينها ؟ مستحيل أن لايكون هناك أي موقف جميل في حياته ,
مثلاً تقول لشخص في خمس دقائق و أنت مغمض العينين تذكر مواقفك الجميلة من طفولتك إلى هذه اللحظة ,
فيبدأ يضحك يبتسم ,يتذكر هدية لعبة , يقول ذهبنا لمكان الفلاني حدث كذا فاز , نجح ,
بعد مدة تجدالإبتسامة و الوجه والنفسية مختلفة تماماً عن قبل ,
الآن ماذا عملنا ؟ أخرجنا الإيجابيات للأعلى و أنزلنا السلبيات للأسفل دفناها ,
إذا كان في حياتي سلبيات ماذا تستفيد نفسي منها !! أرهق نفسي فيها .
وقد يرد سؤال آخر : ما تأثير الحب على الطاقة الإيجابية للإنسان ؟
الجواب , الجهاز المناعي يتحسن يقوى , يتحسن الدم , نبضات القلب .
طبعاً هذا بالعشق الإيجابي و المحبة الإيجابية , وليس العشق المؤلم ,
أي تحب الناس تحب المجتمع . فيجب أن يبدأ من ذاته من نفسه ,
ومكان الذات أريد أن أنوه على مكانه بالضبط بوسط الصدر ,
فعند جهاز المناعة , عند الغدة الزعترية , ديناميكية جهاز المناعة موجود في هذا المكان , فهو يتحكم الجسم كامل ( الجهاز اللمفاوي كامل ) ,
فعندما أحب الناس , أحب ذاتي , أحب السلام , أحب كل الأفعال الموجودة , أحب البيئة و المجتمع , أسامح أدخل في المسامحة ,
( أكون أن عائش بصحة لا علمه إلا الله ,
ولاكن إذا ملئت بالغيظ و الحقد و الحسد و الحزن أعوذ بالله فسيكون بالعكس بالتأكيد .
الإيجابيات في الحب , لابد أن نتعلم كيف نحب ,
حب الوطن , حب الأهل , حب العشيرة , حب الناس كلهم , حب الإنسانية , كيف تحب العالم , كيف نحب أبنائنا و تأثير هذا على الإنسان .
فلما نتكلم عن حب الذات فلا نتكلم عن الحب الأناني , بل نتكلم عن حب الذات الراقي السوي السليم المعطي ,
وهناك معلومة مهمة هي : أن موجات منطقة الذات تساوي 4000 ضعف عن منطقة الدماغ , فتخيل ذبذبات الطاقة ,
عندما أحب المجتمع , هل تعلم أن الكثير من حوادث المجتمع نستطيع أن نوقفها !!
هي عندما نحب المجتمع !!
الشباب السلبيين يتحسن سلوكهم عندما نحن نحب الشباب !! و نحن نحب المجتمع والوطن إذاً يتعدل ,
هذه تقنيات عجيبة , لذلك الآن نوعي الناس , اجعل نفسك ايجابي سليم , حب لنفسك ما تحب لغيرك ,
فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول
اقتباس
تحابوا

فعلاً فتنتشر بشكل عجيب المودة , ففي منطقة الذات بوسط الصدر تماماً كما ذكرنا سابقاً عند الغدة الزعترية ,
فعندما نلتقي بشخص عزيز كيف نلتقي معه ؟ باحتضان طبعاً , هذه المنطقة تتصل مع قلب الشخص فيصلح بين الإثنين , قوة عجيبة !!
لذلك العلم يقول : ابنك حاول تحتضنه خاصة من سن 7 إلى 14 سنة
لأن هذه المرحلة تبقى في ذاكرته و تبقى راسخة حتى لو كبر الإبن و أصبح عمره 60 سنة , يتذكر هذه اللحظات , ولا ينساها ويتذكر أبوه كيف كان يحضنه ,
فعندما تحضن الطفل يشعر بالأمان , يحس بحبك له , بقربك له , يشعر بأنه يوجد أحد يحميه ,
و حتى شخصيته تقوى , فيكون لديه شخصية بالمجتمع , يحب أن يختلط بالناس , يشعر أن أحداً حوله احتواه , فنصيحة للوالدين كلما تدخل البيت أحضنه .

آخر من قام بالتعديل محظوظة ومبروكة; بتاريخ 02-03-12 الساعة 01:12 PM.
  رقم المشاركة: (2)  
قديم(ـة) 03-03-12, 08:03 PM

 
محظوظة ومبروكة
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 557
تم الإعجاب بـ 93 مشاركة له من قبل 139 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Dec 2011
مـقـر السـكـن: درب التبانه
المــشــاركـات:1,608 [+]
تقييم العضوية: 751
قـوة الترشيـح: محظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتها
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

أعتذر غلى الأسلوب الركيك وطريقة كتابة الموضوع سرداً بهذا الشكل .
و أردت أن أشير إلى أن هذا الموضوع أنا اجريت تليخصه من مشاهدتي لحلقة تلفزيونيه فبدلت أسلوب المتكلم أي المذيع والضيوف الذين معه إلى أسلوب كتابه أو موضوع

آخر من قام بالتعديل محظوظة ومبروكة; بتاريخ 03-03-12 الساعة 08:11 PM.
  رقم المشاركة: (3)  
قديم(ـة) 09-03-12, 12:51 AM

 
غاوية شقى !
جامعي جديد

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 0
تم الإعجاب بـ 0 مشاركة له من قبل 0 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المــشــاركـات:7 [+]
تقييم العضوية: 10
قـوة الترشيـح: غاوية شقى ! لم يرَ الأضواء حتى اللحظة
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

مشكورة كثير على جهودك وتلخيصك لموضوع مهم جدا واستفدت منه الله يعطيك العافية يابعدي
  رقم المشاركة: (4)  
قديم(ـة) 09-03-12, 08:26 PM

 
العضـو المنتدب
جامعي جديد

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 0
تم الإعجاب بـ 0 مشاركة له من قبل 0 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المــشــاركـات:8 [+]
تقييم العضوية: 10
قـوة الترشيـح: العضـو المنتدب لم يرَ الأضواء حتى اللحظة
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

جزاك الله خيرا
  رقم المشاركة: (5)  
قديم(ـة) 24-03-12, 07:19 PM

 
محظوظة ومبروكة
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 557
تم الإعجاب بـ 93 مشاركة له من قبل 139 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Dec 2011
مـقـر السـكـن: درب التبانه
المــشــاركـات:1,608 [+]
تقييم العضوية: 751
قـوة الترشيـح: محظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتها
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

شكراً غاوية شقى والعضو المنتدب على الردود
توقعت أن الموضوع سينال إعجاب الكثير لاكن ............
أحببت أن تشاركونني في بعض المعلومات الجديدة التي حصلت عليها و تقولوا لي آرائكم
اكتفى البعض بالمشاهدة فقط .... وشكرا
  رقم المشاركة: (6)  
قديم(ـة) 25-03-12, 02:37 AM

 
راجـح
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 60
تم الإعجاب بـ 147 مشاركة له من قبل 380 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2011
مـقـر السـكـن: رجال ألمع
المــشــاركـات:554 [+]
تقييم العضوية: 1365
قـوة الترشيـح: راجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد له
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

[SIZE="3
اقتباس
]انتشر في السنوات الأخيرة في العالم و في عالمنا العربي بالذات مصطلح

الطاقة
اقتباس
بمدلولات جديدة غير التي كنا نعرفها ، فليس المقصود منها الطاقة الحرارية ، ولا الكهربائية وتحولاتها الفيزيائية والكيميائية المختلفة سواء الكامنة منها أوالحركية أو الموجية ، وليس كذلك ما يعبر عنه بـ

الطاقة الحيوية الانتاجية
اقتباس
أو

الطاقة الروحية" التي نفهمها من نشاط للعمل والعبادة واحتساب الأجر وعظيم التوكل على الله ونحو ذلك .

مع أن الطاقة بمفهومها العلمي تُستخدم من قبل المدربين في الدورات التي يقومونها كمقدمة لعلم الطاقة الباطني و هم يركزون على نظريات الطاقة كنظرية نيوتن مع استخدام مكثف للمصطلحات الغربية و الباهرة كنوع من الإبهار الذي يجعل المتلقي في حالة تخدر و استسلام بحيث يشعر أنه أمام طرح علمي لا غبار فيه .

بعدها يبدأ الدخول في علم الطاقة بمفهومها الشرقي و هي
اقتباس
الطاقة الكونية

حسب المفاهيم الفلسفية والعقائد الشرقية ، وهي طاقة عجيبة يدّعون أنها مبثوثة في الكون ، وهي عند مكتشفيها ومعتقديها من أصحاب ديانات الشرق متولدة منبثقة عن
اقتباس
الكلي الواحد

الذي منه تكوّن الكون وإليه يعود ، ولها نفس قوته وتأثيره ؛ لأنها بقيت على صفاته بعد الانبثاق (لا مرئي ، ولا شكل له ، وليس له بداية ، وليس له نهاية ) بخلاف القسم الآخر الذي تجسّدت منه الكائنات والأجرام ،وهذه هي عقيدة وحدة الوجود بتلوناتها المختلفة
اقتباس
العقل الكلي ، الوعي الكامل ، الين واليانج

. أما المروجون لها من أصحاب الديانات السماوية ومنهم المسلمون فيفسرونها بما يظهر عدم تعارضه مع عقيدتهم في الإله ، فيدّعون أنها طاقة عظيمة خلقها الله في الكون ، وجعل لها تأثيراً عظيماً على حياتنا وصحتنا وروحانياتنا وعواطفنا وأخلاقياتنا ، ومنهجنا في الحياة !!

و لكي أوضح للبعض مفهوم عقيدة وحدة الوجود فهي تعني : مذهب فلسفي يرى أن الإله و المخلوقات شيء واحد ، و أن العالم هو صورة الإله ، و من ثم فلا موجود إلا الإله . و من ثم لا يرى القائلون بوحدة الوجود أن الإله قد خلق العالم ، بل يقولون : إن العالم هو الإله و إن الإله هو العالم .


كيف نعرف الطاقة بسلبيتها و إيجابيتها ؟

تُعرف الطاقـتين الإيجابية و السلبية عادة باستخدام
اقتباس
كاميرا كيرليان

التي تصور التفريغ الكهربائي أو التصوير
اقتباس
الثيرموني

، أو تصوير شرارة
اقتباس
الكورونا

، أو جهاز الكشف عن الأعصاب ويزعمون أن النتائج الظاهرة هي قياسات
اقتباس
الطاقة الكونية

في الجسد !! في محاولة منهم لجعل
اقتباس
الطاقة الكونية

شيئاً يقاس كالطاقة الفيزيائية ؛ لتلبس لبوس العلم ، ولتوحي ببعدها عن المعاني الدينية والفلسفات الوثنية، مستغلين جهل أغلب الناس بهذه الأجهزة وحقيقة ما تقيس .

و قد قامت قناة ناشيونال جيوجرافيك بتكذيب إدعاء الهالات التي تلتقط من تقنية كيرليان شاهد الفيديو :

[YOUTUBE]u_AQG_cy5lM[/YOUTUBE]


ومن ثم فهذه الطاقة المسماة
اقتباس
الطاقة الكونية

لا يعترف بها العلماء الفيزيائيون فليست هي الطاقة التي يعرفون ، ولا يعترف بها علماء الشريعة والدين ، فليست الطاقة التي قد يستخدمونها مجازاً بمعنى الهمة أو الإيمانيات العالية ونحوه ، إذ كلا الطاقتين لاعلاقة لها بطرائق الاستمداد التي يروج لها أهل
اقتباس
الطاقة الكونية

، وهي عقائد أديان الشرق وبخاصة الصين والهند والتبت وهي ما يروج له حكمائهم الروحانيين قديماً وحديثاً .

وتسمى هذه الطاقة بأسماء مختلفة بحسب اللغة ، وتمرين الاستمداد فهي طاقة
اقتباس
التشي

، وطاقة
اقتباس
الكي

، وتسمى
اقتباس
البرانا

و
اقتباس
مانا

. ويزعم مروجوها من المسلمين -جهلا أو تلبيساً- : ( أنها المقصودة بمصطلح
اقتباس
البركة

عند المسلمين !! فهي التي تسيّر الأمور بسلاسة ، ويستشعرها المسلم في وقته وصحته وروحانيته) وتعجب عندما ترى هؤلاء المروجين يؤكدون أنها
اقتباس
بركة

ليست خاصة بدين معين ، ولا تختص بالمسلمين دون غيرهم ، بل إن حظ
اقتباس
المستنيرين

من أهل ديانات الشرق منها أكبر بكثير من أكثر المسلمين اليوم لغفلة المسلمين عن
اقتباس
جهاز الطاقة

في
اقتباس
الجسم الأثيري

، وعدم اهتمامهم بـ
اقتباس
شكراته ومساراته

!!




يتبع [/SIZE]



آخر من قام بالتعديل راجـح; بتاريخ 25-03-12 الساعة 02:39 AM.
  رقم المشاركة: (7)  
قديم(ـة) 25-03-12, 01:02 PM

 
محظوظة ومبروكة
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 557
تم الإعجاب بـ 93 مشاركة له من قبل 139 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Dec 2011
مـقـر السـكـن: درب التبانه
المــشــاركـات:1,608 [+]
تقييم العضوية: 751
قـوة الترشيـح: محظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتهامحظوظة ومبروكة شخصية لا تمل من مشاركاتها
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

استفدت كثيراً
كالعادة راجح العقل يمطرنا بالمعلومات الغزيرة من ثقافته الواسعة
كنت انتظر ردك أنت و رأيك , والإستزادة من المعلومات على موضوع الطاقة
وهذا حصل , شكراً بحجم درب التبانه هل يكفي ؟
لاأعرف كيف أناقش المواضيع لأن ثقافتي محدودة , فقط أسأل أسئلة تدور في بالي على موضوع منزل , أو أضع موضوع و أشاهد الردود عليه و الآراء
جزاك الله خير وزادك علم
ننتظر المزيد منك

آخر من قام بالتعديل محظوظة ومبروكة; بتاريخ 25-03-12 الساعة 01:04 PM.
  رقم المشاركة: (8)  
قديم(ـة) 25-03-12, 03:50 PM

 
راجـح
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 60
تم الإعجاب بـ 147 مشاركة له من قبل 380 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2011
مـقـر السـكـن: رجال ألمع
المــشــاركـات:554 [+]
تقييم العضوية: 1365
قـوة الترشيـح: راجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد له
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

^
^

للأمانة معظم ما نقلته بتصرف هو للدكتورة فوز بنت عبداللطيف كردي أستاذة العقيدة و الأديان و المذاهب المعاصرة ، و حتى تكونين في الصورة و بقية الأخوة و الأخوات ، لا أقبل بنسف علم الطاقة جملة و تفصيلاً ، لازم نكون منصفين و لا ندعي أننا نحارب كل ما هو دخيل على مجتمعاتنا .. عندي بحث قمت به حول هذا الموضوع يثبت أن لدى الشرقيين الصيينين و الهنود تحديداً .. حجج يثبتون من خلالها سرية هذا العلم في بداياته من آلاف السنين و أنهم يتوارثونه كأمر خاص لا يبوحون به إلا للمخلصين الذين يحسنون استخدامه .. و هم يتضايقون جداً إذا ما رأوا أحداً أساء استخدامه كممارسة الدجل على الناس .

لذا فمعظم ماذُكر آنفاً يركز على الجذور الفلسفية و المعتقدات الدينية .. التي من الضروري أن يتنبه لها المسلم و لا يقبل بها بسهولة .



إذا اعتقد الكثير منا أن هناك هالات تحيط بأجسامنا .. مع و جود كشف علمي يؤكد عدم صحة ذلك .. ، هل نستطيع أن نساوي بين هالات البوذي المؤدي لطقوسه العبادية الوثنية و التي تعتبر إيجابية و هالات المسلم المؤدي لصلاته أو عبادتاه و أذكاره ..أو ..

طيب في الصورة أعلاه على اليسار الشخص ذو الهالات السلبية و هذا فيما معناه أنه صار يواجه تهديد من اختراق روحي لأن الهالات المحيطة به غير كافة .. معنى هذا أنه مُعرض للسحر .. إذن الممارس للمعاصي و البعيد عن الله يتساوى مع الصالح المُطيع لربه و الذي قد يتعرض لسحر أو العين أو بالمفهوم الباراسيكولوجي ( الإيعاز التلنفسي أو الأذية البارانفسية ) بشكل أقوى كنوع من الابتلاء .. ، حتى علماء الباراسيكولوجيا الحقيقيون و ليس الدجالون .. لا يجدون تفسيراً لهذا الظاهرة و هم مازالوا حائرين يكتفون بالقول أن هذا تأثير الروح و ليس العقل على الجسم .. و يؤكدون بأن هناك عاملاً غير مادياً ( روحي) يؤثر على و ظائف الجسم .


لي عودة لبحث الموضوع من ناحية علاجية

آخر من قام بالتعديل راجـح; بتاريخ 25-03-12 الساعة 04:24 PM.
  رقم المشاركة: (9)  
قديم(ـة) 29-03-12, 07:22 AM

 
راجـح
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 60
تم الإعجاب بـ 147 مشاركة له من قبل 380 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2011
مـقـر السـكـن: رجال ألمع
المــشــاركـات:554 [+]
تقييم العضوية: 1365
قـوة الترشيـح: راجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد له
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

أنواع علاج الطاقة

المشكلة أن كثير من المحاضرين يقحمون كل شيء في الطاقة .. قبل فترة شاهدت على اليوتيوب مدرب يذكر أنواع العلاج بالطاقة فذكر من ضمنها
اقتباس
الإبر الصينية

، و البعض الآخر يذكر عمليات مساج أو تدليك أو فرك لبعض مناطق الجسم .. و يقول لك هذا نوع من العلاج بالطاقة .. لذلك لابد أن نفصل و نفرق .. نود حصر الطاقة بأنواعها المعروفة
اقتباس
التأملية

أبرز تطبيقات الطاقة العلاجية

أذكر سريعاً بعض أشكال الطاقة العلاجية الاسشفائية و هي : (الريكي) و(التاي شي) و(الشي كونغ) و (التنفس التحولي) و(التأمل التجاوزي) و(اليوجا) .

في الدورات التي تقام في البلدان العربية .. لا يدخلون مباشرة لهذه الأنواع .. و إنما يمهدون لها بالبرمجة اللغوية العصبية ، و يطعمونها بالنصوص القرآنية و الأحاديث النبوية .. و يركزون على بعض جوانب سيرة الرسول صلى الله عليه و سلم . و يبدأ يقول لك : كيف كان النبي يتأمل وهو في غار حراء و يخلو بنفسه .. و على فكرة التأمل عند النبي اللهم صلي و سلم عليه .. ليس قائم كله على التأمل في النفس و إنما في السماء و الكون .. بينما تأمل
اقتباس
ليوجا

مثلاً جُله هو الانغراق في النفس و تخيلاتها .. و مناطق ضعفها و قوها .. مع التنبيه أن الصينيون القدماء كانوا أكثر عمقاً و لم يحصروه في النفس كما هو حاصل الآن .

لنتعرف سوياً على بعض أنواع لعلاج بشكل أكثر تفصيلاً - نقلته من الدكتورة فوز بنت عبداللطيف كردي من مقال آخر لها - . و ساعلق وأعقب على كل نقطة مذكورة .

1. العلاج بالريكي أو العلاج باللمس أو دورات (الريكي كايدو) ، وتتضمن تمارين وتدريبات لفتح منافذ الاتصال بالطاقة الكونية “كي” ومعرفة طريقة تدفيقها في الجسم ، مما يزيد قوة الجسم ، وحيويته، ويعطي الجسم قوة إبراء ومعالجة ذاتية كما تعطي صاحبها بعد ذلك القدرة على اللمسة العلاجية - بزعمهم - .

العلاج باللمس في الفلسفات الصينية أثبت فعاليته .. ما تقصده و تحذر منه الطاقة الكونية و الغربيون يسمونها الطاقة اللطيفة ، أصولها تقوم على تصور قديم جداً يقول بطاقة الحياة و حيويته و أنها طاقة تسد الفراغات و تملئ الكون .. و ... الخ

2- دورات التنفس العميق والتنفس التحولي وتتضمن تمارين في التنفس العميق لإدخال”البرانا” إلى داخل الجسم “البطن” والدخول في مرحلة استرخاء كامل ووعي مغير ومن ثم المرور بخبرة روحية فريدة من التناغم مع الطاقة الكونية –بزعمهم -. ومع أن التنفس العميق شعيرة هندوسية معروفة وممارسة دينية في أكثر ديانات الشرق إلا أن الذين يدعون أسلمتها – هداهم الله – شرعوا في جعلها ممارسة يومية للمسلمين وتطبيق يومي لحافظي القرآن عبر دورات حفظ القرآن بالتنفس( )!

و هذا و اقع للأسف لقد ادخلوها فعلاً في تحفيظ القرآن .. أذكر أن احدهم استشهد بالصوفية ، و الصوفيون الحقيقيون براء من هؤلاء .. و الصوفية مرت بأطوار منها الحلولية المختلة عقدياً تدعم كثير من أقوالهم . و هذا يجرنا إلى النقطة الثالثة

3- دورات التأمل الارتقائي، التأمل التجاوزي وتتضمن تمارين رياضية روحية تأمليه هدفها الوصول لحالات وعي مغيرة بهدف الوصول إلى مرحلة النشوة (النرفانا) ، وتعتمد على إتقان التنفس العميق، مع تركيز النظر في بعض الأشكال الهندسية ، والرموز ، والنجوم (رموز الشاكرات في العقائد الشرقية) وتخيّل الاتحاد بها وقد يصاحبها ترديد ترانيم (مانترا) وهي كلمة واحدة مكررة بهدوء ورتابة وغالباً في هذه التطبيقات هي أسماء الطواغيت الموكلة بالشكرات في عقائدهم مثل : أوم..أوم ..أوم . دام …دام …دام وقد تُسمع من أشرطة بتركيز واسترخاء . وقد أجرى الذين ادعوا أسلمتها تعديلاتهم ليكون الترديد لما يعرفه المسلم نحو: لفظ الجلالة:الله…الله..الله أو لضمير الغائب: هو….هو…..هو….

الأسلمة التي جرت هنا أخذت من الصوفية .. و لفظ الله الله .. لها قصة أذكر قرأتها في رسالة لابن تيمية .. حيث سأل أحدهم لم تقول الله الله .. قال : خشية الموت بين النفي و الإثبات ، و هذا الرجل مع صدق إيمانه وقوة وجدانه كان مريضاً و يُذهب به إلى المارستان .. و لبعض الفرق الصوفية معاني خاصة بهم كالرموز فمثلاً
اقتباس
هو

تقال للمحققين ، أما لا إله إلا الله فهي للمؤمنين ، و أما
اقتباس
الله

فاللعارفين و كأنهم يفرقون و يخصصون ألفاظ للعامة و الخاصة .

آخر من قام بالتعديل راجـح; بتاريخ 29-03-12 الساعة 07:27 AM.
  رقم المشاركة: (10)  
قديم(ـة) 29-03-12, 03:04 PM

 
​•Tulip​•
≈آستـْغّفِرُ اللَّـہۦ..ಞ

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 0
تم الإعجاب بـ 0 مشاركة له من قبل 0 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Sep 2010
مـقـر السـكـن: القصيم
المــشــاركـات:1,800 [+]
تقييم العضوية: 84
قـوة الترشيـح: ​•Tulip​• عضوٌ سيبزغ فجره قريبًا
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

محظوظة ومبروكة & راجـح..
شكرا لكم بحجم السماء:
معلومات جدا مهمة ومفيده..
جزيتم جنات النعيم..
اقتباس
أن التنفس العميق شعيرة هندوسية معروفة وممارسة دينية

معلومه جديده
نطبقها بشكل كبير !!..خصوصا اني شاهدت برنامج لتسهيل حفظ القران الكريم
انك تأخذ نفس عميق وتقرأ الآيه وتغمض عينيك بعدها ترسخ الآيه في ذهنك.!! ربي يهدينا..=)

أحببت أن اشارككم بهذه المعلومه.
اقتباس
ماذا يحدث لجسمك عندما تقول يا الله ؟
وصل باحث هولندي في جامعة ( أمستردام ) الهولندية إلى أن تكرار لفظ الجلالة
يفرغ شحنات التوتر والقلق بصورة عملية ويعيد حالة الهدوء والانتظام للنفس البشرية ..


أكد الباحث أنه أجرى على مدار 3 سنوات لعدد كبير من المرضى بينهم
غير مسلمين ولا ينطقون العربية وكانت النتائج مذهلة بخاصة للمرضى
الذين يعانون من حالات شديدة من الاكتئاب والقلق والتوتر ..


وأوضح الباحث بصورة عملية فائدة النطق بلفظ الجلالة

فحرف الألف يصدر من المنطقة التي تعلو منطقة الصدر
أي بدايات التنفس ويؤدي تكراره لتنظيم التنفس والإحساس بارتياح داخلي ..

كما أن نطق حرف اللام يأتي نتيجة لوضع اللسان على الجزء الأعلى من الفك
وملامسته وهذه الحركة تؤدي للسكون والصمت ثوان أو جزء من الثانية
- مع التكرار السريع -
وهذا الصمت اللحظي يعطي راحة في التنفس


أما حرف الهاء الذي مهد له بقوه حرف اللام فيؤدي نطقه إلى
حدوث ربط بين الرئتين - عصب ومركز الجهاز التنفسي - وبين القلب


الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللًّهِ

ألا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ
سورة الرعد

ويؤدي إلى انتظام ضربات القلب بصورة طبيعية
سبحان الله..

توقيع » ​•Tulip​•

اضغط هنا لمشاهدة توقيعي

*

على
الـأرض نبنيّ لَـأرواحنآ ""
................... فيّ السمَآء••

""


سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد ان لآ إله إلا أنت، استغفرك وأتوب إليك~
  رقم المشاركة: (11)  
قديم(ـة) 29-03-12, 06:20 PM

 
راجـح
جامعي مميز

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 60
تم الإعجاب بـ 147 مشاركة له من قبل 380 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2011
مـقـر السـكـن: رجال ألمع
المــشــاركـات:554 [+]
تقييم العضوية: 1365
قـوة الترشيـح: راجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد لهراجـح لديه تاريخ يشهد له
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

أخت لوولا الباحثين الغربيين يعجبني فيهم البحث الدائب و انفتاحهم على كل الجبهات .. يجرب و يسأل و يسافر إلى الصين و يطوف العالم إلى جزر القُمر ما عنده مشكلة .. من خمس سنوات أذكر قرأت لباحثة نفسانية بريطانية كانت تأتي لمصر باستمرار لتشهد الموالد و الحفلات الصوفية .. خلال زياراتها المتكررة اكتشفت صوت القارئ عبدالباسط عبدالصمد .. فذهلت به كثيراً و قررت أن تأخذ معها تسجيلات عديدة له .. لتستخدمه في عيادتها كنوع من العلاج بجانب الموسيقى التي كانت تستخدمها سابقاً و فعلاً نجحت في ذلك و حققت نجاح باهر ظلت مدينة له و تذكره باستمرار في لقاءاتها .

آخر من قام بالتعديل راجـح; بتاريخ 29-03-12 الساعة 06:25 PM.
  رقم المشاركة: (12)  
قديم(ـة) 01-04-12, 03:52 AM

 
لانـــــه
جامعي مشارك

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 0
تم الإعجاب بـ 0 مشاركة له من قبل 0 عضو
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المــشــاركـات:61 [+]
تقييم العضوية: 10
قـوة الترشيـح: لانـــــه لم يرَ الأضواء حتى اللحظة
الجـــــنـــــس: ذكر
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

����


رااائع جدااا لي عوده
توقيع » لانـــــه

اضغط هنا لمشاهدة توقيعي

الهي أعطني الشجاعة والقدرة على تغيير الأشياء التي أقدر على تغييرها، والقناعة على تقبل الأشياء التي لا يمكنني تغييرها، والحكمة على معرفة الفرق بين الاثنين
  رقم المشاركة: (13)  
قديم(ـة) 05-04-12, 02:14 PM

صورة ـأسماء الرمزية
 
ـأسماء
جامعي نشيط

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 1
تم الإعجاب بمشاركاته مرة واحدة
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المــشــاركـات:146 [+]
تقييم العضوية: 17
قـوة الترشيـح: ـأسماء لم يرَ الأضواء حتى اللحظة
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

محظوظة ومبروكة حلو الموضوع ويعطيك العافية يارب على مجهودك

ولراجح الشكر على مشاركاته الفعالة

،.


لي إضافة هنا عن قريب إن شاءالله.
توقيع » ـأسماء

اضغط هنا لمشاهدة توقيعي


أَثرُ الفراشة لا يُرَى،. أُثرُ الفراشة لا يزولُ!

..
  رقم المشاركة: (14)  
قديم(ـة) 08-04-12, 06:15 PM

صورة ـأسماء الرمزية
 
ـأسماء
جامعي نشيط

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 1
تم الإعجاب بمشاركاته مرة واحدة
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المــشــاركـات:146 [+]
تقييم العضوية: 17
قـوة الترشيـح: ـأسماء لم يرَ الأضواء حتى اللحظة
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

فيه كتاب أعجبني اسمه فن الاستمتاع
كيف تكون سعيداً وناجحاً وقوياً
للبروفيسور توفيق القيصر،. عندي له بعض الملاحظات والانتقادات ابي اسأله عنها :")
المهم تكلم فيه الكاتب عن موضوع الروح و الهالات المحيطة بالجسم وقراءتها.
طبعاً واضح تأثر الكتاب بالثقافة والفلسفات الشرقية، ومرفق معه CD يظهر لك الهالات المحيطة بجسمك بعد الإجابة على الأسئلة الموجودة فيه.
،.
وأيضاً فيه كتاب حلو وبسيط اسمه روائع الإعجاز النفسي في القرآن الكريم لعبد الدائم الكحيل
وهذا اقتباس منه "ماهو الفرق بين النفس والروح؟
عندما يتحدث الله عن الروح يقول تعالى: (ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً) {الإسراء: 85}.
وعندما يتحدث عن النفس يقول: (كل نفس ذائقة الموت) {آل عمران: 185}.
وهذا يعني أن النفس تموت ولكن الروح هي أمر لا يعلمه إلا الله وعلمنا قليل أمام علم الله تعالى.
ويمكننا أن نقول إن الروح هي الطاقة التي بثها الله في خلقه من كائنات حية على وجه الأرض، فتحركها وتجعلها تتكاثر وتجعل الخلايا تنقسم، وعندما تموت الخلية فإن هذه الطاقة المحركة تكون قد استنفذت.
ويمكن أن نتخيل الروح على أنها ذبذبات غير مرئية ولا يمكن قياسها ولا إدراكها بأي جهاز، ولكن أن نرى نتائج وجودها. هذه الذبذبات الروحية هي التي تحرك الخلايا وتدفعها للانقسام والاستمرار في حياتها.
ولكن النفس هي الهالة التي تحيط بالجسم وتلتصق به ولا تغادره إلا أثناء النوم وعند الموت. وهذا التصور استنتجته من قوله تعالى: (الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لأيات لقوم يتفكرون) {الزمر: 42}.
فالنفس يتوفاها الله تعالى أي يأخذها ويعيدها إليه عندما ينام الإنسان، ثم تعود لتلتصق به لحظة الاستيقاظ، وتتم العملية بسرعة فائقة يمكن أن تكون أسرع من الضوء.
والنفس توسوس للإنسان وتحرضه على فعل السوء، يقول تعالى: (إن النفس لأمارة بالسوء إلا ما رحم ربي إن ربي غفور رحيم) {يوسف: 53}.
طبعاً هذا بالنسبة لإنسان بعيد عن الله، ولكن المؤمن يعمل من خلال قلبه على تطهير هذه النفس وضبطها حتى تصبح نفساً مطمئنة، هذه النفس المطمئنة تعود إلى الله بعد الموت: (يا أيتها النفس المطمئنة * ارجعي إلى ربك راضية مرضية * فادخلي في عبادي * وادخلي جنتي) {الفجر: 27-30}.
وإنني أتوقع لو أن العلماء بحثوا عن النفس لوجدوها لأنه لا يوجد في القرآن ما يمنع من اكتشاف النفس، على عكس الروح التي أكد الله على أنها أمر خاص به.

والخلاصة فإن الإنسان عبارة عن جسد مؤلف من خلايا مادية مكونة من ذرات ولكن وجود الروح بين هذه الذرات يجعلها حية تتكاثر وتنمو وتعيش. والنفس هي التي توجه هذا الجسد بما يحمله من روح كما يوجه السائق سيارته، فإما أن يقودها إلى بر الأمان و إما أن يهوي بها في واد سحيق، والله أعلم"

وتكلم فيه الكاتب عن البرمجة اللغوية العصبية وعن الأثر النفسي للألوان والعلاج بها ^^
وطلب من القراء والمهتمين أن يردوا كل علم إلى أصوله الإسلامية.
وقال كل قاعدة صحيحة يكتشفها العلماء لابد أن نجد لها ذكراً في كتاب الله تعالى الذي قال: (ما فرطنا في الكتاب من شيء) {الأنعام: 38}.

..
  رقم المشاركة: (15)  
قديم(ـة) 08-04-12, 06:20 PM

صورة ـأسماء الرمزية
 
ـأسماء
جامعي نشيط

 الأوسمة و الجوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
أعــجــبــنــي: 1
تم الإعجاب بمشاركاته مرة واحدة
   
الملف الشخصي:
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المــشــاركـات:146 [+]
تقييم العضوية: 17
قـوة الترشيـح: ـأسماء لم يرَ الأضواء حتى اللحظة
الجـــــنـــــس: أنثى
غير متصل
رد: أسرار الطاقة

اقتباس
1. العلاج بالريكي أو العلاج باللمس أو دورات (الريكي كايدو) ، وتتضمن تمارين وتدريبات لفتح منافذ الاتصال بالطاقة الكونية “كي” ومعرفة طريقة تدفيقها في الجسم ، مما يزيد قوة الجسم ، وحيويته، ويعطي الجسم قوة إبراء ومعالجة ذاتية كما تعطي صاحبها بعد ذلك القدرة على اللمسة العلاجية - بزعمهم - .

العلاج باللمس في الفلسفات الصينية أثبت فعاليته .. ما تقصده و تحذر منه الطاقة الكونية و الغربيون يسمونها الطاقة اللطيفة ، أصولها تقوم على تصور قديم جداً يقول بطاقة الحياة و حيويته و أنها طاقة تسد الفراغات و تملئ الكون .. و ... الخ

يعني مثل تقنية الحرية النفسية؟!
 

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى

مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب الملتقى الردود آخر مشاركة
ماهي الطاقة ؟ the-star2006 كلية الـــعــلــوم 4 21-03-08 09:48 AM
الطاقة الشمسية روح المسك الملتقى الجامعي 21 07-04-07 07:57 PM
أسرار السحاب.... حائره كلية الشريعة والدراسات الاسلامية 6 08-12-05 04:58 PM


الساعة الآن +3: 12:04 AM.